منتديات دمعة الحياة


 
الرئيسيةالتسجيلالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الحج مدرسة الهية لبناء النفس والمجتمع

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سنيك
عضو مشارك
avatar

ذكر عدد الرسائل : 30
البلد : الأردن
علم الدولة :
تاريخ التسجيل : 02/06/2008

مُساهمةموضوع: الحج مدرسة الهية لبناء النفس والمجتمع   الأربعاء يونيو 25, 2008 3:46 pm

<table style="padding: 5px 15px 5px 20px; border-collapse: collapse;" border="0" cellpadding="0" cellspacing="0" width="80%"><tr><td bgcolor="#f3f8f8" width="100%">
الحج مدرسة إلهية لبناء النفس
والمجتم
</td></tr>
<tr><td width="100%">

</td></tr>
<tr><td bgcolor="#f3f8f8" width="100%">



شبكة النبأ: لبيك اللهُم لبيك, لبيك لا شريك
لك لبيك, ان الحمد والنعمة لك والملك, لا شريك لك لبيك, ما أروع هذه الكلمات عندما
تطلقها الحناجر المؤمنة ممتزجة بالعشق نافحة بالحب معبقة بالاخلاص في ذلك الموقف
العظيم, موقف العبد وهو يلبي ربه هنالك تتجلى ابهى صور الروحانية، فالإنسان هناك
روح اكثر من جسد اذ يخرج في هذه الشعائر المقدسة من عالم الدنيا الفاني الى عالم
أخر يتساوى فيه الغني والفقير والابيض والاسود والعزيز والذليل وتلتقي الاعراق
والاجناس المختلفة من كل بقاع الارض لتتوحد هناك وهي تهتف هذا الهتاف
الخالد.


خرقة بيضاء ونعل بسيطة هو الزي الموحِّد ففي هذا الزي الذي يسمى
إحراماً يكون المحرم فيه قد الغى لذة الحياة وبهرجها من نفسه وتوجه الى لذة أرقى
حيث تتجلى الانوار الالهية على الروح الانسانية فتطهرها من الذنوب والاثام وهناك
تصل النفس الى غاية مناها.


ان التمايز الطبقي الذي يعيشه الانسان لتباين الحالة المادية والجنسية
والاجتماعية يمحى باداء هذه الفريضة فالجميع سواسية كأسنان المشط فينتقل الانسان من
الانانية الى حالة الانصهار التام في جسد الامة الواحدة ومن الطبقية والعنصرية الى
المساواة ومن الشحناء والبغضاء الى الحب والاخاء ومن انسان تميزه الثياب عن الاخرين
الى حالة من الذوبان وفناء الذات والارتقاء بها من الحياة الفانية الرتيبة الى حياة
الابدية السامية حيث الهدى يشع عليها من ذلك البيت المبارك كما وصفه سبحانه وتعالى
بقوله(ان أول بيت وضع للناس للذي ببكة مباركاً وهدى للعالمين فيه آيات بينات مقام
إبراهيم ومن دخله كان أمناً ولله على الناس حج البيت من استطاع اليه سبيلاًَ ومن
كفر فان الله غني عن العالمين) لقد دعا الله سبحانه وتعالى المسلمين الى اجتماع
سنوي في بيته المبارك حيث ينزلون في ضيافته والتشرف بالطواف حول بيته فخاطب نبيه
الكريم (ص) بقوله (وأذّن في الناس بالحج يأتوك رجالاً وعلى كل ضامر يأتين من كل فج
عميق ليشهدوا منافع لهم ويذكروا اسم الله في ايام معلومات على ما رزقهم من بهيمة
الأنعام فكلوا منها واطعموا البائس الفقير ثم ليقضوا وليوفوا تفثهم ونذورهم
وليطوفوا بالبيت العتيق) وقد فرض سبحانه وتعالى على الحاج ان ينقي نفسه من الشوائب
فقال ( الحج اشهر معلومات فمن فرض فيهن الحج فلا رفث ولا فسوق ولا جدال في الحج وما
تفعلوا من خير يعلمه الله وتزودوا فان خير الزاد التقوى واتقون يا أولي الالباب)
فقبل السفر الى الحج يجب على المسلم ان يحقق طهارته المادية والمعنوية والنفسية وان
يسدد ديونه كلها حتى لا تبقى عليه تبعة وان يزيل احقاده واضغانه تجاه اصدقائه
واخوانه وان يتجرد من الرغبات والاطماع الدنيوية ويتوجه الى هدف روحي اسمى ليعيش
حالة الصفاء الروحاني فيكون انساناً على المستوى الذي اراده الله سبحانه وتعالى منه
عندما امر ملائكته بالسجود له فروح الله تعم الارجاء في ذلك المكان وهي تنقي القلوب
فلا يحس المسلم الا والدموع تنهمر على خديه وهو يطوف بين امواج الناس طواف الحب
مستشعراً الرحمة الالهية
</td></tr></table>


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الحج مدرسة الهية لبناء النفس والمجتمع
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات دمعة الحياة :: الأقسام العامة :: منتدى الاسلام والشريعة-
انتقل الى: