منتديات دمعة الحياة


 
الرئيسيةالتسجيلالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الجبال المرتفعة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
c.ronaldo
عضو جديد
عضو جديد
avatar

عدد الرسائل : 9
مزاجي : 0
تاريخ التسجيل : 20/04/2008

مُساهمةموضوع: الجبال المرتفعة   الثلاثاء أبريل 22, 2008 5:44 pm

الجبال



المناطق الجبلية الرئيسية في العالم هي الهملايا في آسيا ، وجبال روكي في أمريكا ، والألب في أوروبا ، والأنديس في أمريكا الجنوبية . وعلى سفوح الجبال تكون الحياة مشابهة لما هي عليه في سائر المناطق المنخفضة وقد تكون القمم مغطاة بالثلوج بصورة دائمة . وبين القمة والسفح توجد عدة مناطق مختلفة تبعا لإرتفاعها عن سطح البحر حيث تعيش نباتات وحيوانات مختلفة . وكلما إرتفعنا على جبل ما زادت البرودة فكل 300 متر من العلو تتدني الحرارة حوالي درجتين مئويتين وعدا عن إزدياد البرودة يصبح الهواء أكثر جفافا وتضرب الرياح المنحدرات المكشوفة التي تجرف الرياح جوانبها وتخدشها أنهار الجليد والصخور المنهارة وكلما إشتد إنحدار جانب الجبل قلت طبقة التربة عليه.



المناطق والفصول:

لكي تسهيل دراستنا لأي جبل يجب ان نقسمه إلى مناطق ، على السفح توجد تربة ونباتات تؤمن الحماية والعيش للعديد من الحيوانات فإذا صعدنا أصبح الهواء أكثر برودة وجفافا والأشجار أصغر حجما ثم توجد المراعي في المناطق الإستوائية أما في جبال الأنديس في أمريكا الجنوبية فتوجد منطقة غائمة فوق تسمى الغابة الضبابية وينبت فيها أشجار كثيرة وبهذه المنطقة تعيش عدة أنواع من القوازب والنباتات وعلى سفوح المنحدرات الصخرية الشديدة الإنحدار حيث تتساقط الصخور ليس بإمكان النباتات أن تظل طويلا والصفحات الصخرية لا تحتوي على تربة إلا في بعض ثنايها ومنها ما يظل عرضة للجليد الدائم بسبب إرتفاعه.



أما في جبال الألب أو روكي الأميركية او جبال الهملايا الشمالية فللفصول تأثيرها أيضا فالشتاء والجليد تغطي معظمها في الشتاء ولكن عندما يذوب الثلج لأي سبب من الأسباب نجد الحياة تنبثق حالا فالنباتات القوية الصغيرة تزهر عندما تقدر على ذلك والأشنة والطحالب تتمسك بالصخور وقد وجدت حيوانات بدائية وحشرات في أعالي الألب تتغذى بها العناكب الصغيرة والفراشات تتسلق الجبال في الربيع سعيا وراء الزهور الفاتنة .



أساليب البقاء:

تتراكم بعض التربة على المستويات الصخرية فيتيح ذلك لبعض النباتات النمو وحيثما توجد هذه المستويات الصخرية نجد الحيوانات الثابتة الأقدام تتسلق بحثا عن غذائها . والعديد من العواشب في جبال الألب والروكي هي من الخراف والماعز ولها أظلاف ملائمة لتسلق الصخور والجليد وبإمكانها أن تعيش على بعض أنواع النباتات والحشائش القاسية ويصبح شعرها كثيفا دافئا في الشتاء والحيوانات التي ترعى العشب في جبال أمريكا الجنوبية هي اللاما والألباكا والفيكيونا وشعرها جميعا مجوف لذلك لا تشعر بالبرد كذلك التشنشلا وهو من القوارض البرية في الأنديس فله فرو ريشي دافيء ناعم جدا أما في الألب فالقوارض الصغيرة مثل المرموط تحفر لها أنفاقا عميقة تسبت فيها أكثر من نصف السنة أحيانا.



الحياة في أعالي الجبال قضية توازن طبيعي فهناك أنواع قليلة جدا بإمكانها أن تعيش في هذه المرتفعات ووجود أحدها مهم جدا لوجود الآخرين فنبتات القمم الدقيقة التي يغمرها الثلج والجليد لفترات طويلة تعيش على حافة الحياة تقريبا وإذا لم يكن الإنسان حذرا منتبها فقد يسيء التصرف ويتسبب في إنقراض كائن حي.

المحرر : الصاعقة lol! lol!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سونيك
عضو مميز
عضو مميز
avatar

ذكر عدد الرسائل : 108
البلد : السودان
المهنة :
الهوايــة :
تاريخ التسجيل : 01/06/2008

مُساهمةموضوع: رد: الجبال المرتفعة   الأحد يونيو 22, 2008 1:12 pm

مشكور
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الجبال المرتفعة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات دمعة الحياة :: الأقسام العامة :: منتدى الإِهْدّائَاتْ والتَرْحِـيبْ-
انتقل الى: